كيف تتحول مياه الخزانات الي سموم للانسان ؟؟؟؟

المياه هي نعمة من الخالق عز و جل ، وهبنا اياها نقية و خالية من كافة الملوثات ، و لكن يد الانسان كانت السبب في تلوثها ؛ لتتحول من مصدر حياة له الي وسيلة للمرض

و بالرغم من تعدد مصادر المياه الملوثة ، الا ان آثار سموم مياه الخزانات ؛ لهي الاقوي و الاوسع مدي ، و هذا يرجع للاستخدام الكثيف للخزانات ، و خصوصا الان بعد التوسع العمراني الافقي الذي نشهده علي مستوي العالم ، و الذي جعل من الصعب علي المياه ان تصل من خطوط شبكات المياه الرئيسية المنتشرة تحت الارض ، الي الادوار العالية الارتفاع ؛ لذا كان لابد من استخدام الخزانات ؛ ليتم حفظ كميات ضخمة من المياه بها ؛ لتكن متوفرة تحت يد الانسان ، عندما يحتاج اليها

و تأتي دول الخليج من ضمن قائمة اكثر الدول استخداما للخزانات علي مستوي العالم ؛ نظرا لعدم توفر مصادر اساسية للمياه العذبة " الانهار " بتلك الدول ، مثل المملكة العربية السعودية ، التي تمتاز بطبيعتها الجغرافية الصحراوية ، لذا لمسألة المياه  ، فانها تعتمد بشكل كلي علي تقنية تحلية مياه البحر بالمقام الاول ، و من ثم تأتي عدة مصادر اخري ، مثل استخدام المياه الجوفية ، و اعادة تنقية مياه السيول و الامطار

لذا تواجد الخزانات بالمملكة العربية السعودية هو امر ضروري و لا غني عنه ؛ لتقوم بحفظ المياه بداخلها لفترات طويلة علي حسب استخدام الاهالي  ، و بخلاف الخزانات الرئيسية التي تعتمد عليها الدولة لتخزين المياه ، فان تصميم كل مبني ، يكن مزود بمكان مخصص لخزان المياه ، و بمعظم الاحيان يتواجد علي اسطح المباني ؛ ليتمكن من تزويد كافة ادوار المبني بالمياه بشكل دائم

كيف تتحول مياه الخزانات الي سموم للانسان ؟؟؟؟

الاهمال هو نقطة التحول لمياه الخزانات ، الذي يجعل منها مياه ملوثة و خطرة علي صحة الانسان ، بعدما كانت مياه نقية و صالحة للشرب

و نحن هنا ، نتحدث عن الاهمال في اعمال عزل و تنظيف و تطهير  الخزانات ، فكما ابرزت حملة الرقابة التي اجريت علي الخزانات ، ان هنالك خزانات لم يتم تنظيفها من اعوام طويلة ، و الصدمة الاكبر كانت تكمن بداخلها عند فتحها ؛ فوجد انها تحولت لملاذا للزواحف و الميكروبات ، و هذا غير الكم الهائل للاوساخ و الملوثات

فالدراسات العلمية ، اثبتت ان الخزانات في عرضة دائمة للتلوث و نمو الطفيليات ، خاصة خلال الطقس ذو درجة الحرارة المرتفعة ، و هذا غير الحشرات و الزواحف ، التي يمكن ان تتسلل اليها ، اذا لم يتم احكام غلق فتحات الخزان

و من اخطر انواع الملوثات الحية ، التي يرتبط ظهورها بصورة دائمة في خزانات المياة

  • ديدان النيماتودا
  • بعض اللافقاريات ، الحاملة للعديد من صور العدوي و انواع مختلفة من الطفيليات الدقيقة
  • الطحالب ، و خاصة الطحالب الخضراء ، و الطحالب الخضراء المزرقة ، المعروف عنها التأثير السام و الخطير ، من خلال افرازها لمواد عضوية ، تعمل علي تغيرات فيزيائية و كيميائية لجزئ المياه ، و من ابرز تلك التغيرات ، هو تغير الرقم الهيدروجيني للمياه ، و بهكذا تجعل من المياه غير صالحة للاستخدام الآدمي ، و ربما تصل لدرجة السمية

و لكن تلوث مياه الخزانات لا يقع بشكل كلي عبر الملوثات الحية ، بل جزء كبير منه تتسبب به الملوثات الغير حية ، و ربما من ابرزها ، هي مادة صنع الخزان ذاتها

انواع الخزانات و خطورتها

تختلف انواع الخزانات بناءا علي نوعية المادة المستخدمة في تكوين بنيتها ، و لكن الفايبر جلاس يعد من الانواع الحديثة للخزانات ، حيث انهالم تظهر سوي مؤخرا ، و لكن يزال هنالك اقبال علي استخدام سائر انواع الخزانات ، و التي تشمل

  • خزانات الصلب
  • خزانات الاستانلس ستيل
  • خزانات الخرسانة المسلحة
  • خزانات الفايبر جلاس
  • خزانات الاسبستوس

تقريبا ، هذه الانواع الخمس يعدوا من اكثر انواع الخزانات استخداما لتخزين المياه

و لكن مهما كان نوع الخزان ، فان لم يتم اجراء الاحتياطات اللازمة له من عزل و صيانة دورية ؛ فبالتأكيد ستتحول مادة الخزان هي الاخري .... لمصدر تلوث للمياه

فمثلا خزانات الصلب و الاستانلس ستيل و الخرسانة المسلحة ، عرضة للتآكل و الصدأ بنسبة كبيرة جدا ؛ بفعل المياه ، و بالتالي فان المركبات السامة الناتجة من هذا التآكل ، ستختلط فورا مع المياه ، ليكن مصيرها هو جسم الانسان

اما خزانات الفايبر جلاس ، فهي عرضة للشقوق سريعا ، و في هذه الحالة تصبح غير صالة للاستخدام ؛ لان هذه الشقوق تتحول لمساكن للبكتريا و الميكروبات الخطرة للانسان

و الاسوأ هنا ، هي خزانات الاسبستوس ، لان تلك المادة الخطرة جدا هي من المواد المسرطنة ، التي سرعان مع الوقت ستنفصل من الخزان ؛ لتختلط بالمياه ، و من ثم بداخل جوف الانسان

و بخلاف التغير الكيميائي الخطير ، الذي سينال جزيئات المياه من خلال كافة تلك الملوثات ، الا ان الانسان سيلاحظ بقوة التغير الفيزيائي الذي طرأ عليها ، من حيث الطعم و اللون و الرائحة ؛ لتتخذ اللون البني المصفر ، و تظهر الرائحة العفنة ، و تأخذ الطعم الغريب الغير مستحب

الاحتياطات اللازمة لضمان سلامة المياه بالخزانات

  • ضرورة تنظيف الخزانات باستمرار ، و علي الاقل مرة شهريا ؛ و يحبذ ان يقوم بالامر شركة تتمتع بخبرة كبيرة في تنظيف خزانات بمكة ، و يُفضل ان تكون حاصلة علي علامة الجودة بهذا المجال ، و هذا لكي تضمن اتمام الامر بافضل شكل
  • المواظبة علي حملات التطهير و التعقيم للخزانات بمعدل مرة شهريا خلال فصل الصيف حيث تكون درجة الحرارة عالية ، اما في فصل الشتاء و البرودة فيمكن تطهيرة مرة كل ثلاث اشهر
  • استدعاء شركة عزل خزانات بمكة ، بمجرد تركيب الخزان ؛ للقيام بعزله مهما كان نوعه ؛ لنمنع التآكل و التشققات ، التي تتعرض لها الخزانات عبر المياه

فكن حريصا من تلقاء نفسك علي اتباع الاحتياطات ، و هذا لسلامتك و سلامة عائلتك

عن الشركة

شركة العنود من كبري الشركات المتخصصه بمجال تنظيف المنازل والشقق في مكة ولدينا فريق عمل متميز في تنظيف وجلي الرخام والسيراميك وتنظيف وغسيل السجاد والموكيت والكنب بالبخار وتنظيف المفروشات وعزل وغسيل الخزانات ومكافحة الحشرات